طائرة بالانجليزي. مروحية

لكن بتاريخ 14 أغسطس 1932 أقدم شيرموخين على جعل الطائرة ترتفع إلى مستوى قياسي وهو 605 أمتار 1985 قدم ، إلا أنه لم يتم الاعتراف بهذا الرقم القياسي كما يقوم المضيف العامل في مقدمة الطائرة أو - إن وجدت - بتفقد أوضاع الطيارين بين الحين والآخر
في عام 1783 صنع مع نمط يتكون من دوارين متعاكسين الدوران وغير متحدي المحور باستخدام ريش كريش للدوار وقد عرضها عام 1784 Centennial of Flight Commission

مروحية

تم تطوير نسخة سيكورسكي VS-300 بنسخة مطورة وهي R-4 والتي اضحت أول طائرة تنتج بكميات كبيرة 100 طائرة كأول طلب لها ، وتعتبر R-4 المروحية الوحيدة التي عملت لخدمة الحلفاء خلال الحرب العالمية الثانية، واستخدمت بشكل أساسي لعمليات الإنقاذ في وفي مناطق أخرى وعرة.

21
مروحية
وقد أعطى بسكارا أسس لجعل المروحية تهبط بأمان عند فشل المحرك
مضيف (طيران)
مضيف (طيران)
وبعدها بسنة في 26 سبتمبر 1936 وصلت تلك الطائرة لأقصى ارتفاع وهو 158 مترًا، واستمرت تلك الطائرة بتحقيق أرقام جديدة حيث حلقت بتاريخ 24 نوفمبر 1936 لمدة ساعة ودقيقتين وخمس ثواني وبدائرة طولها 44 كيلومترًا بسرعة 44
تُستخدم الدواسات لأداء نفس الوظيفة في كل من المروحية والطائرة، وهي المحافظة على ثبات الطيران والسارية عبارة معدن اسطواني الشكل تتمد بالأعلى وتتحرك بواسطة
بإمكان كل ريشة التجديف وذلك بدورانها حول محورها الطولي، فالتجديف يعني تغيير بزاوية التأرجح للريشة، حيث أن التغيير بزاوية التأرجح للريش من شأنه أن يسيطر على الدفع واتجاه قرص الدوار الرئيسي The God Machine: From Boomerangs to Black Hawks: The Story of the Helicopter

مروحية

تستخدم معظم المروحيات دوارًا مفردًا، لكن يجعل المحرك كأنما يحرك الدوار باتجاه معاكس لسحب الهواء مما يتسبب بدوران جسم المروحية في اتجاه معاكس لاتجاه الدوار نفسه.

20
مضيف (طيران)
تمت أول عملية طيران لهذه المروحية عام 1936، وحطمت جميع الأرقام القياسية التي سبقتها بحلول عام 1937، كما أثبت أن أشكال الطيران التي كانت تتم بالسابق كانت بالاعتماد فقط على الأوتو جيرو
مروحية
يجب على مضيف الطيران أن يكون واعياً لقواعد سلامة الطيران وفق نظام كتاب السلامة العامة Safety Manual الذي تشرحه المشغلة والموافَق عليه من IATA ICAO , كما يجب عليه أن يكون متنبهاً لجميع العوامل المحيطة به كأي خلل في الطائرة أو استنشاق للروائح الغريبة أو تصرف لمسافر يمكن أن يهدد سلامة الرحلة بالإضافة للحالات المرضية للمسافرين والطاقم
مروحية
Helicopters and other Rotorcraft since 1907
وقد تم استخدام دوارات عديمة المفصل ودوران مشترك مما قلل من الضغط على الهيكل وعندما يدفع الطيار ذراع التدوير لليمين، فإن قرص الدوار يميل لليمين منتجًا دفع لنفس الاتجاه، مسببًا المروحية بأن تحوم باتجاه جانبي أو لليمين خلال رحلتها للأمام
ولأن للريشة المتقدمة تكون أعلى من سرعة الريشة الراجعة مما ينتج عدم تجانس بالرفع، فريش الدوار مصممة لعمل ، بمعنى تلتوي وترتفع للأعلى عند حالة الريشة المتقدمة فتنتج بسيطة وخلال مدة بسيطة كانت تلك الطائرة قد حققت أرقامًا قياسية بالطيران

مضيف (طيران)

Smithsonian National Air and Space Museum.

9
مضيف (طيران)
لكن تلك الطائرة كان مصيرها الدمار من جانب على المطار التي كانت به عام 1944
مروحية
وفي عام 1923 أضحت تلك الطائرة الأساس للمروحيات الحديثة حيث بدأت تأخذ شكل ، وسميت "طائرة C
مروحية
جمعية المروحيات الأمريكية الدولية