حديث لعن الله المتشبهين. 26

يقول النووي -رحمه الله-: "وجميع هذه الألفاظ في الصحيح، بعضها في صحيحي البخاري ومسلم، وبعضها في أحدهما، وإنما قصدت الاختصار بالإشارة إليها، وسأذكر معظمها في أبوابها من هذا الكتاب، إن شاء الله تعالى" لقدْ خلقَ اللهُ تعالى الإنسانَ وجعلَ لهُ منْ جنسهِ منَ الصّفاتِ ماتميّزهُ عنِ الجنسِ الآخرِ، كما جعلَ الرّجالَ قوّامونَ بما آتاهمُ اللهُ منْ صفاتِ القوّةِ والرّجولَةِ ما امتازوا به عنِ النّساءِ، وحرّمَ على الرّجلِ
التشبه بالنساء في العالم العربي الراوي : أبو هريرة المحدث : البخاري المصدر : التاريخ الكبير

صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ

وأنه قال: لعن الله اليهود اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد ، وأنه لعن المتشبهين من الرجال بالنساء، ولعن المتشبهات من النساء بالرجال ، سواء كان التشبه في المشية، أو في اللباس، أو في الشعر، أو كان بألوان الزينة والحلي، أو كان بطريقة الكلام، فالمرأة تتشبه بالرجل في لباسه، وفي كلامه، وحركاته، وقصة شعره، وما أشبه ذلك، أو تلبس لباس الرجل، أو الرجل يلبس لباس المرأة، كل هذا داخل فيه.

28
لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ وَالْمُتَشَبِّهَاتِ من النساء بِالرِّجَالِ, عن ابن عباس
ثانيا: يجوز للرجل لبس خاتم من الفضة لورود الأدلة بذلك، ويحرم عليه لبس خاتم الذهب
الدرر السنية
المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال موقع البطاقة الدعوي خدمة أ م البنين ع Ar Twitter باب اللواط لعن الله المتشبهين من الرجال بالنساء ولعن الله المتشبهات من النساء بالرجال
صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد أيها المسلمون روى البخاري في صحيحه : عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ — رضى الله عنهما — قَالَ : لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ — صلى الله عليه وسلم — الْمُتَشَبِّهِينَ مِنَ الرِّجَالِ بِالنِّسَاءِ ، وَالْمُتَشَبِّهَاتِ مِنَ النِّسَاءِ بِالرِّجَالِ وفي رواية للبخاري : عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : لَعَنَ النَّبِيُّ — صلى الله عليه وسلم — الْمُخَنَّثِينَ مِنَ الرِّجَالِ ، وَالْمُتَرَجِّلاَتِ مِنَ النِّسَاءِ وَقَالَ « أَخْرِجُوهُمْ مِنْ بُيُوتِكُمْ »
لبس الذهب والأكل في أواني الفضة:السؤال الرابع من الفتوى رقم 9087 س 4: هل لبس الذهب أو الأكل في أواني من فضة محرم تحريم منع أو تحريم شرع؟ بمعنى: أن الله يعاقب على ذلك كترك الصلاة ولكن هذه الأخبار كلّها ضعيفة السند ، فلا تصلح دليلا للقول
وأشهد أن محمدا عبده ورسوله وقد أُنكر ذلك على الإعلام

ما هي صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ

.

25
ما صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ
ونحيطكم علما بأن هذه الحلية لا يستعملها إلا المسلمون تبرجا وزينة، ومخالفة لنساء النصارى واليهود، حيث إن النصارى يلبسون حلية مرسوما عليها الصليب، وصور الأصنام، واليهود يلبسون حلية رسمت عليها نجمة داود، فنأمل من فضيلتكم النظر في موضوعها
26
وَعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم الْمُتَشَبِّهِينَ مِنْ الرِّجَالِ بِالنِّسَاءِ، وَالْمُتَشَبِّهَاتِ مِنْ النِّسَاءِ
ما صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ
ما هي صحة حديث لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ عن عبد الله بن عباس رضي الله عن النبي صلى الله عليه وسلم: " أنَّ رَسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ لعَنَ الواصِلَةَ والمَوصولَةَ، والمُتشَبِّهينَ مِن الرِّجالِ بالنِّساءِ، والمُتشَبِّهاتِ مِن النِّساءِ بالرِّجالِ"، وهو من الأحاديث النبوية الصحيحة رواء البخاري، وسنده متنه صحيح كما أجمع العلماء في المذاهب الأربعة، حيث نهى الله تعالى الرجال عن أن يتشبهوا بالنساء في لبس الذهب وقص الشعر وارتداء الحرير وغيرها، كما لعن المرتجلات أو المتشبهات بالرجال من النساء في اللحية والملابس ونحوها، واللعن يكون من باب التحذير، فهو من الأفعال الشنيعة والمنافية للأخلاق والمبادئ الصحيحة
الحمد لله نحمده ونستعينه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، ومن نزغات الشيطان وتوهيمه، أحمده - - مَن يهدِ الله فلا مضلَّ له، ومن يُضلل فلا هادي له، وأشكره على
وقد أُنكر ذلك على الإعلام إذًا هذا الباب حاصله: أنه يجوز اللعن باعتبار الوصف، أو الجنس، لعن الله من فعل كذا، لكن المعين لا يلعن، إلا ما ورد فيه لعن بعينه عن الشارع

لعن الله المتشبهين من الرجال بِالنِّسَاءِ وَالْمُتَشَبِّهَاتِ من النساء بِالرِّجَالِ, عن ابن عباس

.

1
تشبه الرجال بالنساء
26
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: شعيب الأرناؤوط المصدر: تخريج المسند الصفحة أو الرقم: 3059 خلاصة حكم المحدث: صحيح التخريج: أخرجه أبو داود 4170 أوله في أثناء حديث، وأحمد 3059 واللفظ له
شرح حديث: "لعن الله المتشبهات من النساء بالرجال..."
تشبه الرجال بالنساء، والنساء بالرجال