الحلف بالله كذب. ما كفارة الحلف بالله

وراجع في علامات البلوغ فتوانا رقم: وأما إذا حلف على فعل ماض أنه ما فعله وهو كاذب، فهذا ذنب كبير لا يكفره الإطعام، فيكون أن يتوب توبة نصوحا، وألا يعود إلى مثل ذلك، إذا حلف مثلا أنه ما ضرب فلانا وهو قد ضربه، أو حلف أنه ما أخذ منه مال وهو قد أخذ، أو حلف أنه ليس له عنده دين وهو كاذب يعلم أن عنده له دين، أو حلف ما عندي لك أمانة وهو كاذب، فهذا ذنب كبير لا يكفره الإطعام، أن يرد الأمانات إلى أهلها، وعليه أن يتوب إلى الله توبة نصوحا فضيلة الشيخ محمد متولى الشعراوى ما حكم بالمصحف؟ وما حكم الكذب القسم؟ يقول النبى صلى الله وسلم من كان حالفا فليحلف بالله فالحلف لا يكون الابالله او صفة من صفاته,فاذا تجاوزنا و قلنا:ان على المصحف كأنه يمين, و على هذا يمكن ان نعتبر على المصحف يمينا لانه بكلام الله والحلف 3احوال: 1
وأضاف الوردانى، فى إجابته عن سؤال «حكم من حلف كذبا بالمصحف؟»، أن الحلف بالمصحف كذبًا يعد يمينا غموسا يغمس صاحبه في النار، وفي الحلف بالله على المصحف تغليظا لليمين وزيادة في الإثم إن كان الحالف كاذبًا، فلا ينبغي أن نعرض كلام الله- تبارك وتعالى- للحلف كذبًا، فكلام الله أعظم من أن يُحلف عليه كذبًا ومن الأسباب التي أدت إلى انتشار الحلف بالله تعالى، والاستهانة بهذه القضية الخطيرة عند الناس اليوم أولاً: أن عظمة الله -تعالى- في نفوس كثير من المسلمين قد تلاشت أو قاربت، وأصبح الله تعالى ليس له مهابة في قلوب الكثير من المسلمين، فهم يحلفون به في أي ساعة من ساعات الليل والنهار ،سواء كان الأمر يستأهل الحلف أو لا يستأهل الحلف، وهذه قضية خطيرة لها مساس مباشر بالعقيدة الإسلامية، لأن من أسماء الله -تعالى- أنه العظيم، فهذا الاسم العظيم الذي جهلته قلوب الكثير من المسلمين، هذا الجهل هو الدافع لانطلاق الحلف على ألسنة الناس

حكم الحلف الكاذب للاضطرار

كفارة الحلف بالله كذبا قال عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن من كان حالفًا فليحلف بالله ولكن يحلف بالله صدقًا أما أن يعرض الله سبحانه وتعالى للحلف به كذبًا أو للخروج من المأزق فهذا لا ينبغى أن يكون من المسلم حتى يعظم ربه ويعظم الحلف به.

21
خطبة عن ( الحالف بالله كاذبا : حكمه ، وكفارته ،وعقوبته)
في ثلاث: في الإصلاح بين الناس وفي الحرب، يعني: الجهاد وفي حديث الرجل امرأته والمرأة زوجها
خطبة عن ( الحلف بغير الله : إِنَّ اللَّهَ يَنْهَاكُمْ أَنْ تَحْلِفُوا بِآبَائِكُمْ )
الرَّابِعُ مَا ظُنَّ كَذِبُهُ وَالْحَلِفُ عَلَيْهِ مُحَرَّمٌ
خطبة عن ( الحالف بالله كاذبا : حكمه ، وكفارته ،وعقوبته)
وهو كذلك يقول لها: والله إني ما أفعل كذا، والله إني ما أروح لفلان، أو والله ما أكلم فلانة، وإن كان كاذبًا، أو والله ما كلمت فلانًا، أو والله ما كلمت فلانة، حتى يهدئ غضبها وحتى تبقى المودة وحتى لا يقع الطلاق، كل هذه أمور لا بأس بها فيما بين الزوج والزوجة فيما يتعلق بهما خاصة، ولا يتعلق بظلم غيرهما ولا بالكذب على غيرهما اليمين الغموس وهي أن يحلف الإنسان بأمرٍ من الأمور كذباً، وسمّيت بالغموس لأنّها تغمس صاحبها في أو في ، حيث قال النبيّ صلّى الله عليه وسلّم: الكبائرُ: الإشراكُ باللهِ، وعقوقُ الوالديْنِ، أو قال: اليمينُ الغَموسُ ، وذكر العلماء أنّ اليمين الغموس ليس لها كفّارة؛ لعظَمِها، وإنّما يلزم من المسلم إلى الله تعالى، باستثناء الذين قالوا بأنّ لها كفّارة
إذاً القوانين التي تحكم البشر قوانين ثابتة، لكن معها مجموعة قوانين أخرى أنا أسميها قوانين العناية الإلهية، فالذي يؤثر طاعة الله يخضع لقانون العناية الإلهية، الذي ينفق ماله إرضاء لله يخضع لقانون العناية الإلهية الثَّالِثُ مَا ظُنَّ صِدْقُهُ وَهُوَ قِسْمَانِ : الْأَوَّلُ مَا انْكَشَفَ فِيهِ الْإِصَابَةُ فَهَذَا أَلْحَقَهُ الْبَعْضُ بِمَا عُلِمَ صِدْقُهُ إذْ بِالِانْكِشَافِ صَارَ مِثْلَهُ وَالثَّانِي مَا ظُنَّ صِدْقُهُ وَانْكَشَفَ خِلَافُهُ وَقَدْ قِيلَ لَا يَجُوزُ الْحَلِفُ فِي هَذَيْنِ الْقِسْمَيْنِ لِأَنَّ وَضْعَ الْحَلِفِ لِقَطْعِ الِاحْتِمَالِ فَكَأَنَّ الْحَالِفَ يَقُولُ : أَنَا أَعْلَمُ مَضْمُونَ الْخَبَرِ وَهَذَا كَذِبٌ فَإِنَّهُ إنَّمَا حَلَفَ عَلَى ظَنِّهِ

ما كفارة الحلف على المصحف

وكذلك يجب إخراج كفارة اليمين الكاذبة والتوبة إلى الله سبحانه وتعالى ، والشخص المُكره على القسم أو اليمين لا يلزمه كفارة، وكذلك إذا قدم العبد المشيئة والاستثناء في القسم فلا يلزمه كفارة مثل قول العبد لا فعل كذا غدًا ولسوف أفعل كذا إذا كان كذا، والقسم اللغو لا تلزم فيه كفارة أيضًا كما ذكرنا.

خطبة عن ( الحالف بالله كاذبا : حكمه ، وكفارته ،وعقوبته)
حكم الحلف بالمصحف كذبًا قال الدكتور عمرو الوردانى، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن من حلف بالمصحف على عدم فعل شيء معين، ثم حنث فى يمينه وفعل الشيء الذى حلف بعدم فعله؛ فعليه كفارة يمين
حكم الحلف الكاذب للاضطرار
ما كفارة الحلف على المصحف
رسول الله صلى الله عليه وسلم : الكبائر : الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين ، واليمين الغموس 3
معنى الحَلْف والكفّارة إذا حلف الإنسان على شيء ثم رأى غيره خيراً منه فإنّه يكفّر عن يمينه ثمّ يقضي الله -تعالى- بالأمر الخير والأفضل، وفيما يأتي بيان معنى الحَلْف والكفّارة: معنى الحَلْف بالله يأتي لفظ حَلَفَ يميناً بمعنى أقسم، فالحلف بالله -تعالى- والقسم به بنفس المعنى، والهدف منه توكيد وتقوية للخبر وللوعد بذكر اسم من -تعالى- أو من صفاته وأضاف عثمان، فى إجابته عن سؤال « لو شخص كثير الحلف بالله وكثير حلفه هذا باطل وأراد ان يتوب فما كفارة هذه الأيمان التى حلفها وأنه من كثرتها لا يعلم عددها ولا يستطيع إطعام مساكين بقدر ما حلف؟»، أن من حنث فى يمينه فعليه أن يطعم 10 مساكين وأن لم يستطيع فعليه ان يصوم 3 أيام ولا يشترط فيها التتابع
حكم الكذب للسّتر على مسلم خشية ضرره ماذا يفعل المسلم إذا كان قول الصدق سيضرّ مسلمًا آخر؟ المسلم لا يتكلّم إلّا والحق ولا ينطق بالكذب ويبتعد عنه، هذا هو الأصل ولكن هناك حالات أُبيح فيها الكذب لأنّ الصدق فيها يؤدّي لوقوع ضرر هو أكبر من ضرر الكذب، ومن هذه الحالات جواز الكذب للستر على مسلم خشية ضرره إذا تبيّنت الحقيقة وقيل الصدق، ولكن من الواجب أن يحرص الإنسان على استعمال التورية والمعاريض ما أمكنه ذلك، كي يتفادى وقوع الضرر والكذب بوقتٍ واحد لذلك قالوا: يمكن أن تخدع معظم الناس لبعض الوقت، أما أن تخدع كل الناس لكل الوقت فهذا مستحيل وألف مستحيل، لأن الله عز وجل لا بد من أن يكشف الحقائق

ما كفارة الحلف بالله

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.

27
ما كفارة الحلف بالله
أنا فتاة عمري 19 ونادمة يا شيخ، لأنني حلفت كذبا، والسبب أنني ذهبت مع أختي للجامعة زيارة لصديقاتي وكان أمن الجامعة عند البوابة يطلبون البطاقة الجامعية فقالت أختي خذي جدولي وقولي لهم أنك نسيت البطاقة في البيت فقلت لهم ولم يصدقوني، فقالوا لا نستطيع إدخالك في الجامعة فقلت لهم سوف أتصل على والدي ليأخذني للبيت فرفضوا وقالوا لا نستطيع إخراجك من الجامعة باسم بنت أخرى وسوف نصدقك وندخلك الجامعة إذا حلفت بالله أنك هذه الفلانة التي اسمها في الجدول، فقلت والله العظيم إنني فلانة بنت فلان الفلاني، وأنا كاذبة يا شيخ حلفت باسم أختي وأدخلوني الجامعة على هذا الأساس، علماً بأن شخصيتي ضعيفة وخوافة وخفت أن أعترف لهم ووالله يا شيخ إنني أمشي في الجامعة طوال الوقت وأنا أستغفر الله ورجعت إلى البيت ولم أستطع نسيان الأمر ودائماً أبكي وأستغفر وصليت لله ركعتين توبة وسأصوم كفارة ـ 3 أيام ـ صمت اليوم وبقي لي غد وبعدغد ـ إن شاء الله ـ ولكنني خايفة أن الله سيعذبني ونادمة، أفدني يا شيخ
ماحكم من حلف بالله صادق أو كاذب
فهذا أخذ ما لا يستحقه ، وحلف بالله وهو كاذب ، وامتهن حرمة الزمان الذي هو وقت شريف وهو بعد العصر , فكان ذلك سببا لعقوبته بهذه العقوبة
خطبة عن ( الحلف بغير الله : إِنَّ اللَّهَ يَنْهَاكُمْ أَنْ تَحْلِفُوا بِآبَائِكُمْ )
ما حكم المفتي : الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين الحلف حرام على مصحف أو غير مصحف، وهو ذنب عظيم فإن كان على مستقبل ففيه كفارة، كأن يحلف أنه لا يدخل بيت فلان أو لا يكلم فلانا أخاه، أو لا يأكل من طعام فلان، أو لا يركب سيارة فلان، فهذا فيه كفارة إطعام عشرة مساكين