حكم سماع الاغاني. حكم سماع الأغاني بقصد شغل وقت الفراغ

أما الإمام مالك فإنه نهى عن الغناء و عن استماعه، وقال رحمه الله عندما سُئِل عن الغناء و الضرب على المعازف: "هل من عاقل يقول بأن الغناء حق؟ إنما يفعله عندنا الفساق" تفسير القرطبي وما كان من صوت الشيطان أو فعله وما يستحسنه فواجب التنزه عنه"
قال أكثر المفسرين: معنى لهو الحديث في الآية: الغناء وقال جماعة آخرون: كل صوت منكر من أصوات الملاهي فهو داخل في ذلك، كالمزمار والربابة والعود والكمان وأشباه ذلك، وهذا كله يصد عن سبيل الله، ويسبب الضلال والإضلال حكم الإستماع الأغانى فى نهار رمضان إن كلام الله منزه عن كل ما فى الدنيا من لهو و آفات للبشر فلا يجتمع فى جوف المرء قلبين لأن كل من القرآن والغناء متناقضين فالأول يعتبر عن كلام الله تبارك وتعالى والثانى يعبر عن لهو الحديث ونجد أيضاً أن القرآن الكريم يجلب السكينة والراحة فى القلب والعقل والأغانى تجلب الصخب والضوضاء وإثارة الفتن

فتاوي دار الإفتاء المصرية

اسم المفتي : سماحة الدكتور نوح علي سلمان رحمه الله المتوفى سنة 1432هـ الموضوع : حكم الغناء والموسيقى رقم الفتوى : 2510 التاريخ : 30-07-2012 التصنيف : نوع الفتوى : من موسوعة الفقهاء السابقين السؤال : ما حكم الإسلام في الغناء والموسيقى؟ الجواب : يجب التفريق بين الغناء والموسيقى، أما الغناء فهو أشعار أو كلمات تُقال بألحانٍ خاصةٍ تُحرّك المشاعر، كالذي تقوله الأم لطفلها لينام، أو يقوله الحادي لإبله لتُسرع في المشي، أو يقوله المنشدون في الحفلات، وأما الموسيقى فهي الأصوات التي تنبعث من آلات عند تحريكها بأسلوبٍ خاصٍ وتسمى المعازف.

19
حكم سماع الأغانى اثناء الأذان ، فتوى سماع الاغانى وقت الاذان
ولم يذكر أحد من أتباع الأئمة في آلات اللهو نزاعا" المجموع
حكم سَماع الموسيقى
حكم الاستماع إلى الأغاني
ج: إذا كانت الموسيقى مثيرة للغرائز، أو مضرّة بالجسد، فلا يجوز الاستماع إليها مطلقاً، سواء طرب المستمع إليها أو لم يطرب
وفقنا الله وإياك لما فيه رضاه متى ينتهي عصر هذه الكملة : دوماً تضع في ردودك كلاماً عارضاً يسمى الإجماع : كـ مختصر للحديث، يمكنك قرآءة رسالة الشوكاني بعنوان : إبطال دعوى الإجماع على تحريم مطلق السماع : ولو فرغت من وقتك بضع ساعات لتقرأ، لتجد أن هناك رواة حديث ثقات أحلُ أمر المعازف، وكانوا من سامعينها وهم رواة و تابعيين

أحاديث عن سماع الأغاني

.

دار الإفتاء
وانتهينا إلى تشبث كلُ برأيه، فكان رأيئ هو أن الموسيقى شيئ جميل تستلذ به النفس وأن الله تعالي جميل يحب الجمال، فكيف يحرم شيئاً جميلاً
حكم الاستماع إلى الأغاني
و أما قراءة الشعر و النثر النزيه بغير الكيفية المذكورة فلا مانع منه
حكم الأغاني و الموسيقى
الفتوى كاملة: يجب قرائتها كاملة لإستيضاح الحكم من كل جوانبه و الله أعلم