الدعاء بعد الصلاة. حكم الدعاء عقب الفرائض

وعامة الأدعية المتعلقة بالصلاة إنما فعلها فيها وأمر بها فيها وهذا هو اللائق بحال المصلي ، فإنه مقبل على ربه ، يناجيه ما دام في الصلاة ، فإذا سلّم منها ، انقطعت تلك المناجاة ، وزال ذلك الموقف بين يديه والقرب منه ، فكيف يترك سؤاله في حال مناجاته والقرب منه ، والإقبال عليه ، ثم يسأله إذا انصرف عنه ؟! ثم ذكر إنكار ابن عمر رضي الله عنهما صلاة الضحى ودعاء القنوت، وإنكار عبد الله بن مغفل الجهر بالبسملة، وإنكار ابن مسعود رضي الله عنه مجلس الذكر الجماعي الذي فيه العد بالحصى ويدل على هذا ما يأتي: أولاً: قول الله تعالى في سورة الإسراء: { قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيًّا مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا }
انتهى كلامه رحمه الله وينبغي أن يقال لمن يكررون الاحتجاج بهذه الكلمة: "لو كان خيراً لسبقونا إليه" يقال لهم: ألا يكفي أن يسبقنا إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله؟! وصحَّحه الألباني في صحيح سنن أبي داود 1509

المستنير

اهـ وقال أيضاً كما في شريط مسجل، وموجود بموقعه الإلكتروني: الدعاء بعد الصلاة الفريضة بأن يدعو الإنسان لنفسه منفرداً، وبدون رفع صوت هذا مشروع ومطلوب.

فضل الدعاء بعد الوضوء .. باز
وتُذكر كلمةُ التوحيد بعد صلاة الصبح عشراً وبعد صلاة المغرب عشراً
اجمل دعاء صلاة الظهر المستجاب مكتوب
رابعاً : أما مواضع الدعاء في الصلاة فنلخصها لك بما يلي : 1
حكم الدعاء عقب الفرائض
وقال البساطي في المغني: قال في النوادر عن ابن حبيب: إذا نزل بالناس نائبة فلا بأس أن يأمرهم الإمام بالدعاء، ورفع الأيدي
ومرة بعد الصلوات الأخرى ط مكتبة ابن تيمية تحقيق أحمد شاكر
قالَ الوَلِيدُ: فَقُلتُ لِلأَوْزَاعِيِّ: كيفَ الاسْتِغْفَارُ؟ قالَ: تَقُولُ: أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ، أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ وما دل على الإثبات من أنواع الأدلة فهو راجح على مجرد استصحاب النفي"

الدعاء بعد التشهد الأخير قبل السلام

وقد حشد الشاطبي في الاعتصام ص 259 أقوال السلف في إنكار قعود الإمام في مصلاه بعد الفريضة؛ ليحتج بها على أنه ليس من فعل السلف الدعاء بعد الفريضة، وذكر الحديث الذي فيه: "أنه صلى الله عليه وسلم كان لايمكث في مصلاه إلا يسيراً" وترك ما ثبت من قعود النبي صلى الله عليه وسلم في مصلاه "بعد صلاة الصبح حتى تطلع الشمس" كما رواه الإمام مسلم في صحيحه برقم 1523 وترك ما ثبت من حثه صلى الله عليه وسلم على جلوس المصلي في مكانه بعد الصلاة وهو قوله صلى الله عليه وسلم: "وإذا دخل المسجد كان في صلاة ما كانت الصلاة تحبسه، وتصلي عليه الملائكة ما دام في مجلسه الذي يصلي فيه" كما رواه البخاري، في كتاب المساجد برقم 465.

7
IslamicFinder
فهذا اللفظ مشترك بين كلا الإطلاقين، وعندما لا يصح حمل اللفظ المشترك على معنى أو معنيين بدون دليل، فسبيل التحكيم هنا الرجوع إلى الاستعمال الشرعي
إيناس البحَّاثة بأقوال العلماء في استحباب الدعاء بعد الانتهاء من صلاة الفريضة
دعاء صلاة الفجر .. 12 دعاء عظيم تبدأ به يومك
كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في سفر فأراد المؤذن أن يؤذن الظهر فقال : أبرد، ثم أراد أن يؤذن فقال: أبرد، مرتين أو ثلاثا، حتى رأينا في التلول ثم قال: إن شدة الحر من فيح جهنم، فإذا اشتد الحر فأبردوا بالصلاة ، رواه البخاري ومسلم
وإسناده حسن إلى الربيع بن عُميلة الفزاري
في سجوده ، وهو أفضل الدعاء لحديث : " أقرب ما يكون أحدكم من ربه وهو ساجد فأكثروا فيه من الدعاء " رواه مسلم 482 من حديث أبي هريرة وهذه أمور ظاهرة يعلمها الناس، ويراها الناس، فلو فعل شيئاً من هذا لنقله الصحابة وعرفوه ـ رضي الله عنهم وأرضاهم ـ فالواجب ترك ذلك، لأنه لم ينقل عن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم، ولا عن أصحابه، والخير في اتباعهم وسلوك سبيلهم ـ رضي الله عنهم ـ

حكم الدعاء دبر الصلوات المكتوبات

وهناك من يتشدد في أن الدعاء بعد الصلاة مباشرة بدعة.

الدعاء بعد الصلاة
الوضوء لا يوجد لديه مشروع ، وإن المباح والمشروع أن يسمي المسلم باسم الله عز في أول الوضوء ثم يتشهد في آخره، يقول المسلم في بداية الوضوء بسم الله عند غسل كفيه وإذا انتهى يقول أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، وأثناء غسل الوجه واليدين ومسحهما لا يوجد دعاء ولو دعا المسلم لا حرج في ذلك
ادعية بعد الصلاة , اذكار الانتهاء من الصلاه
وهو صريح في أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا بعد السلام من صلاته، وأن ما بعد السلام من مواطن دعاء الله ـ عز وجل ـ كقبله
الدعاء الجماعي بعد الصلاة
دعاء بعد الصلاة في الفجر والمغرب روى الترمذي ، وقال: حسن صحيح، وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قال: دبر صلاة الفجر وهو ثانٍ رجليه قبل أن يتكلم-: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير عشر مرات، كتب الله له عشر حسنات، ومحا عنه عشر سيئات، ورفع له عشر درجات، وكان يومه ذلك في حرز من كل مكروه، وحرس من الشيطان ولم ينبغ لذنب أن يدركه في ذلك اليوم؛ إلا الشرك بالله عز وجل