هل خروج المذي يوجب الغسل. الفرق بين المذي والمني

الخارج طهارته صفاته أحكامه المني طاهر 1 وقال الأثرم: قلتُ لأبي عبدالله: حديث سهل بن حُنَيْف في المذي ما تقول فيه؟ قال: الذي يرويه ابنُ إسحاقَ؟ قلت: نعم، قال: لا أعلم شيئًا يُخالِفُه
وقبل الغُسل من خروجه يحرم على المسلم: مس المصحف وقراءة القرآن والصلاة ودخول المسجد والطواف حول الكعبة إلا بعد الاغتسال بتعميم البدن بالماء مع النية والمضمضة والاستنشاق أمَّا المذي الذي يَخرُج عند ثوران فنجِسٌ ناقضٌ للوضوء في قول أكثر أهل ؛ ففي الصَّحيحيْنِ عنِ المِقْدادِ بن الأسودِ أنَّ عليًّا رضِيَ اللَّه عنْهُ قال: كنتُ رجُلاً مذَّاءً فاستَحْيَيْتُ أن أسأل رسولَ الله صلَّى الله عليْهِ وسلَّم لِمكانِ ابنتِه منِّي فأمَرْتُ المِقْداد فسألَهُ فقال: " يَغْسِلُ ذَكَرَهُ ويتوضَّأ"

كيفية التطهر من المذي الذي يصيب الملابس

أن يتيقن أنه مني بصفاته السابقة وفي هذه الحالة عليه أن يغتسل سواءً تذكر احتلاماً في منامه أم لم يتذكر.

5
كيفية التطهر من المذي
أمَّا ما أصابهُ المذي من الثِّياب فذهب الإمام أحْمد -في رواية عنه- وأبو مُحمَّد ابن حزم والشوكاني وغيْرُهم إلى أنَّه لا يَجب غسلُه وإنَّما يَكْفِي فيه النضْحُ وهو ورشُّ الماء؛ لما روى أحمد والتِّرمذي وغيْرُهما من حديث سهْلِ بن حُنَيْفٍ قال: كنتُ ألْقَى من المَذْيِ شدةً وعناءً، وكنْتُ أُكْثِرُ منه الاغتسالَ، فذكرتُ ذلك لرسولِ الله صلَّى الله عليه وسلَّم فقال: " إنَّما يُجْزِئك من ذلك " فقلتُ: يا رسولَ الله، كيف بِما يُصيب ثوبي؟ قال: " يكفيكَ أن تأْخُذَ كفًّا من ماءٍ فتَنْضَح به ثوبَك حيثُ تَرى أنَّه قد أصاب منه"، قال أبو مُحمد: "والمذيُ تطهيره بالماء، يَغْسِلُ مَخرجه من الذَّكَرِ وينضَح بالماء ما مسَّ منه الثوب"
الفرق بين المني و المذي و الودي وأحكام كلاً منها
إن يجهل هل هو مني أم لا ؟ فإن وجد ما يحال عليه الحكم أحلناه وإن لم يوجد فالأصل الطهارة ـ ومعنى إحالة الحكم :إن ذكر أنه احتلم فهو مني وإن لم يرى شيئاً في منامه وقد سبق تفكير في الجماع جعلناه مذياً ، والغسل أحوط
الفرق بين المني و المذي و الودي وأحكام كلاً منها
كانت دار الإفتاء قد ذكرت الفرق بين المذي والمني، وهو أن المني يخرج بشهوة مع الفتور عقبه، ويخرج بكثرةٍ وتدفق، وأما المذي فيخرج عن شهوة لا بشهوةٍ، ويكون قليلًا، ولا يعقبه فتور، وقد لا يشعر الشخص بنزوله إلا بعد النزول
تعريف ماء المذي أما تعريف عند فقهاء الأمة فهو الماء الأبيض الذي يميل إلى اللزوجة، والذي يخرح في حالة الشهوة والتفكير في الجماع أو المداعبة، ومن خصائصه أنَّه قد يخرج من الإنسان من دون أن يشعر بخروجه، كما أنَّ خروجه لا يعقبه فتور في البدن ويُجابُ بأنَّ روايةَ الغَسل وردتْ في الفَرْجِ وليس في الثَّوب الذي هو مَحلُّ النِّزاع، فلا تعارُض بيْنَ الرِّوايتَيْنِ، كما أنَّ القياس على سائِر النَّجاسات في مُقابلة النَّصِّ -حديث سهل بن حُنَيْف السَّابق- فيكونُ فاسدَ الاعْتِبار
وأشارت الدار في فنوى لها أنه يجب غسله من الثوب؛ فعَنْ عَلِيٍّ رضي الله عنه قَالَ: كُنْتُ رَجُلًا مَذَّاءً، فَأَمَرْتُ رَجُلًا أَنْ يَسْأَلَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ؛ لِمَكَانِ ابْنَتِهِ، فَسَأَلَ، فَقَالَ: «تَوَضَّأْ، وَاغْسِلْ ذَكَرَكَ» متفق عليه وأضاف ممدوح خلال البث المباشر عبر صفحة دار الإفتاء أن الفرق بين المذي والمني، وهو أن المني يخرج بشهوة مع الفتور عقبه، ويخرج بكثرةٍ وتدفق، وأما المذي فيخرج عن شهوة لا بشهوةٍ، ويكون قليلًا، ولا يعقبه فتور، وقد لا يشعر الشخص بنزوله إلا بعد النزول

هل نزول المذي يوجب الغسل أم الاستنجاء يكفي .. الإفتاء ترد

.

17
فصل: هل المذي يوجب الغسل؟
الإجابة: الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فإنَّ قراءة القِصص المُثيرة لا تجوز؛ لِما تَحويهِ من الفِسق والفُجور، وقد سبق بيان ذلك في فتوى: ""
فصل: هل المذي يوجب الغسل؟
مسألة في تأثير خروج المذي على الصيام قد اختلف في حكم إفساد المذي للصيام فذهب الحنابلة إلى القول بأنَّه يفسد بينما ذهب آخرون بينهم ابن تيمية وابن عثيمين إلى القول بعدم إفساده للصيام وهذا هو القول الصحيح الراجح لأنَّ المذي لا يقاس على المني الذي يستجوب الغسل
خروج المذي لا يوجب الغسل
وقال ابنُ قدامة في "المغني": "ثُمَّ اختُلِفَ عن أحمد: هل يُجزئ فيه النضح، أو يجب غسلُه؟ قال في رواية محمد بن الحكم: المذي يُرَشُّ عليْهِ الماء، أذْهَبُ إلى حديثِ سهلِ بنِ حُنيفٍ ليس يدفعه شيءٌ، وإن كان حديثًا واحدًا وقد سبق بيان الفرق بين المذي والمني والأحكام المترتبة عليهما في جواب السؤال فارجعي إليه إن أردت الاستزادة
ودليلنا رواية : " اغسل " وهي أكثر والقياس على سائر النجاسات، وأمَّا رواية النضح فمحمولة على "

هل المذي يوجب الغسل

أفتوني يرحمكم الله لأن زوجي دائما يناديني احبك.

14
فصل: هل المذي يوجب الغسل؟
ما يترتب على نزول المذي
فصل: هل المذي يوجب الغسل؟
أن يتيقن أنه ليس بمني وفي هذه الحالة لا يجب الغسل لكن يجب عليه أن يغسل ما أصابه لأنه حكمه حكم المذي